قالت وزارة الداخلية الإسبانية، إن البيانات تظهر أنه تم تهريب 7270 مهاجرا سريا في يناير 2024، مقابل 566 مهاجرا في نفس الشهر من عام 2023.

وفي العام الماضي، سجلت الوكالة الأوروبية لحرس الحدود والسواحل (فرونتكس) 380 ألف عبور حدودي غير نظامي، وهو أعلى رقم منذ عام 2016.

وسيصل رئيس الوزراء الإسباني، بيدرو سانشيز، ورئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، إلى نواكشوط اليوم، للتوقيع على سلسلة اتفاقيات بشأن الهجرة، حيث تكشف البيانات عن زيادة في عمليات تهريب المهاجرين من موريتانيا إلى جزر الكناري.

كما سيناقش المسؤولان الأوربيان مع الغزواني، قضايا الطاقة والأمن والاستقرار في منطقة الساحل.